فيلم الكبــار
فيلم الكبــار
فيلم عصافير النيل
فيلم عصافير النيل
(فيلم كلمني شكرا (للكبار فقط
(فيلم كلمني شكرا (للكبار فقط
فيلم هليوبوليس
فيلم هليوبوليس
Film Dealer - فيلم الديلر
Film Dealer - فيلم الديلر
فيلم ادرينالين
فيلم ادرينالين
فيلم عزبة آدم
فيلم عزبة آدم
فيلــم السفــــــاح
فيلــم السفــــــاح
البيــه رومانســــي
البيــه رومانســــي
فيلم ولاد العم
فيلم ولاد العم
     








 Aflam Arabia ::::: افــلام عربيــة
---------------------------
 Aflam Marocain :: افــلام مغربية
---------------------------
 Aflam Chelha ::: افــلام امازيغيـة
---------------------------
 Masrahiyate :::::::: مسـرحيـــات
---------------------------
 Documentaire :::: افــلام وثائقيـة
---------------------------
 Divers Vidéo ::: فديوهـات مختلفـة
---------------------------
 


 Series Arabe :::: مسلسلات عربية
---------------------------
 Serie Turque ::::: مسلسلات تركية
---------------------------
 Serie Marocain :: مسلسلات مغربية
---------------------------
 Programme Tv :: برامج تلفزيونيـة
---------------------------
 Série ramadan :: مسلسلات رمضان
---------------------------
 


 Tv Arabe :::::: قنــــوات عـربيـــــة
---------------------------
 Tv Etranger :::: قنــــوات اجـنبيـــة
---------------------------
 Video Clip ::::::: فيـديـــو كليـــــب
---------------------------
 Spectacle :::::: حفلات ومهرجانات
---------------------------
 


 News Arabia ::::: اخبـــار عـربيـة
---------------------------
 News Etranger ::: اخبـــار اجنبيـة
---------------------------
 


 


News Etranger ::: اخبـــار اجنبيـة

  وفاة طفل في الخامسة من عمره و الطبيب المشرف يلعب


  توفي طفل في الخامسة من العمر في أحد المستشفيات الصينية فيما كان الطبيب يلهو على الإنترنت.  

  وأفادت وكالة يونايتد برس انترناشيونال (يو بي أي) أن الطفل كان نقل الى المستشفى إثر إصابة خطرة في العين يمكن أن تؤدي الى تورم في الجمجمة. وتبين من التحقيق انه بالرغم من ان الأطباء أكدوا ان الطفل يتماثل للشفاء سرعان ما ساءت حالته وتوفي بعد ساعات من معاينته.
لكن التحقيقات التي طلب مسؤولو الصحة من خبراء الكمبيوتر إجراءها أظهرت أن طبيب العيون "ماو شياو جون" كان يلعب على الإنترنت.
وتقرر أن يصرف "ماو" من المستشفى وأن تسحب منه رخصة مزاولة مهنته، في حين سيعاقب كل فريق العمل الذي كان موجوداً يوم وقوع الحادث.
يشار إلى ان المستشفى ذكر في البداية ان الطبيب كان يعد رسالة دكتوراه في تلك الليلة لكن المسؤولين الصحيين أطلقوا تحقيقاً خاصاً كشف كذبه. كما أن الطبيب عاد واعترف بأنه كان يلعب على الإنترنت بعدما دقق خبراء الكومبيوتر في حاسوبه ووجدوا الأدلة.